~*¤®§(*§ معهد الموسيقى العربية§*)§®¤*~ˆ°
أهلا ومرحبا بكم فى ™️®️«۩۩« معهدالموسيقى العربية »۩۩»®️™️ نرجو ان تستفيدوا بكل جديد ومفيد من موقعنا وتمنى ان تساهموا معنا بكل جديد («۩۩ « معهد الموسيقى العربية » ۩۩»)

~*¤®§(*§ معهد الموسيقى العربية§*)§®¤*~ˆ°

°¨¨™¤¦ اول موقع لتعليم الموسيقى العربية ¦¤™¨¨°
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نبذة مختصرة عن الة الناى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mousika
kingoOo.Mousika
kingoOo.Mousika


ذكر عدد المساهمات : 23
نقاط : 73
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/12/2009
العمر : 27

مُساهمةموضوع: نبذة مختصرة عن الة الناى   الإثنين ديسمبر 07, 2009 2:45 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

من آلات النفخ الموسيقيه ..
الـنـاي..
الناي كلمة فارسيه .. وتعني مزمار !
وللناي اكثر من مسمى منها " القصبه , الشبابه , المنجيرة ..الخ "
وتصنع هالآلة في قديم من الخشب و العظام والطين ..




الناي ألة موسيقية شرقية هوائية لا يخلو منها التخت الموسيقي الشرقي
فهي من الالات الأساسيه في الموسيقى العربيه فهي تملك صوت شجي ودافئ وطبعا على حسب النغم
ويصنع الناي قديما من نبات القصب البري وهو عبارة عن قصبة جوفاء مفتوحة الطرفين ومنه نوعان
الطويل والقصير ويتكون من تسع عُقَل بها ستة ثقوب على استقامة واحدة وثقب آخر من الخلف يتحكم به الإبهام.
وكان من يستخدم هذه الآلة قديماً هم البابليون والمصريين


من المعروف إن لكل شعب من شعوب العالم موسيقاه الخاصة به ,
وهي تعتمد على عدد النغمات المستخدمة في بناء مقامات تلك الموسيقى .
فهنالك شعوب تستخدم خمس نغمات في بناء مقاماتها ( الموسيقى البنتاتونية )
مثل الموسيقى الصينية , وهنالك شعوب تستخدم اثناعشر نغمة في بناء مقاماتها ( الموسيقى الكروماتية )
مثل الموسيقى الأوربية , لكن الأمر يختلف كثيرا في الموسيقى العربية
وما جاورها فهي تستخدم أربعة وعشرون نغمة في بناء مقاماتها .
ولهذا فان البناء المقامي في الموسيقى العربية يعتبر الأكثر تعقيدا بين موسيقات شعوب العالم.

ولكي تستطيع الآلات النفخية الهوائية من مجاراة التعدد المقامي في الموسيقى العربية ,
فان العازف لابد وان يحمل عدد كبير من الآلات يناور بها حسب الاحتياج المقامي .
ولهذا فان عازف الناي لديه حقيبة فيها مالايقل عن سبعة نايات مختلفة الأطوال ,
وهي في الحقيقة غير كافية لكل التغيرات المقامية
ففي الغالب فانه يعتذر عن أداء الكثير من الطبقات الصوتية أو النوتات العرضية .




أنواع الناي...

* الناي العادي : وهو الاكثر انتشار بالوطن العربي بين اغلب العازفين ..
* الناي الفرعوني : ويعتبر من انواع النادره والقديمه ..
وبالوقت الحالي يعرض بمتاحف خاصه ومن المتاحف الـ معروض فيها هالناي متحف اللوفر بـ فرنسا ..
يوجد ايضا الناي الطويل والقصير ..
* الفلوت : والي يصنع من نبات الغابه ..
وهو آلة غربيه بحته وتعتمد على المسافات البعيده " النص تون " ..
لكن مع هذا تعتبر بمثابة تطوير لـ آلات النفخ الشرقيه بالذات ..
لان انطلاقة الناي كانت شرقيه .. وجميعها من ضمن ألات النفخ الخشبيه.




آلات النفخ الخشبية
هي آلات نفخ يتولد منها الصوت نتيجة للنفخ من خلال ميسم للفم أو نتيجة اهتزاز قصبة،
ويتحكم بنغمة الصوت الصادر عن طريق فتح وإغلاق ثقوب في جسم الآلة.
وكما يشير الاسم، فإن هذه الآلات صنعت في البدء من الخشب، غير منها اليوم ما يصنع من مواد أخرى.
تضم هذه المجموعة أربع آلات أساسية
هي الفلوت أو الناي والأوبوا أو المزمار والكلارينيت أو اليراعة والفاجوت.
وأحيانا يضاف إلى هذه الأربع آلات إضافية هي الفلوت الصغير والكورنو الإنجليزي
والباص كلارينيت وكونترا فاجوت.




الفلوت كان مكمل لـ آلة الناي ومطور لها ..
فبه يستطيع العازف الشرقي يعزف مقام الماجير الطبيعي وسلم المنيور ..
فـ آلة يعود أصلها إلى الناي الموجود عند الحضارات القديمة،
فقد ازدهرت هذه الآلة وتطورت على مدى العصور،
واستطاع الموسيقي أن يضيف عليها مجموعة من الغمازات
التي تساهم في زيادة فتح أو إغلاق الثقوب على الفلوت وذلك بسرعة وسهولة.
يمتاز الفلوت بالصوت الصافي الجميل وبنغماته السريعة، ويصنع الفلوت من خشب الأبنوس،
لكن تطور الصوت أدى إلى صناعته من مواد أخرى آخرها الذهب.
آلة الفلوت الصغير
وهي فلوت أصغر حجما من الفلوت وصوتها أكثر حدة، ويستخدم عادة في الأوركسترا للتعبير عن العاصفة




وآخر الأبتكارات ..
ابتكار العراقي غازي يوسف إبراهيم آلة النايلوت والتي جاءت تطويرا حقيقيا لآلة الناي
فهي تستطيع لوحدها عزف كل مقامات الموسيقى العربية وعلى كل درجات الاستقرار المختلفة ( التونيك ) .
مميزات الآلة
تعتبر نظاما موسيقيا عالميا جديدا لأنها آلة موسيقية طبيعية(غير الكترونية)
تستطيع لوحدها من عزف كل أنواع الموسيقات في العالم سواء
( البنتاتونية – الهبتاتونية – ذات الأرباع )
في حين إن آلة الفلوت الغربية التي تعتبر( الأرقى بين كل الآلات النفخية الهوائية)
تستطيع عزف الموسيقى البنتاتونية والهبتاتونية , لكنها تقف عاجزة من عزف (موسيقى الربع صوت)
الموسيقى العربية وما حولها.
ولهذا فان آلة النايلوت جاءت تطويرا حقيقيا لآلة الناي
فهي تستطيع لوحدها من عزف كل مقامات الموسيقى العربية
وعلى كل درجات الاستقرار المختلفة( التونيك )
وهي بذلك تعتبر نظاما موسيقيا عالميا جديدا لأنها آلة موسيقية طبيعية [غير الكترونية)
تستطيع لوحدها من عزف كل أنواع الموسيقات في العالم سواء
( البنتاتونية – الهبتاتونية – ذات الأرباع )
في حين إن آلة الفلوت الغربية التي تعتبر
( الارقى بين كل الآلات النفخية الهوائية)
تستطيع عزف الموسيقى البنتاتونية والهبتاتونية , لكنها تقف عاجزة من عزف(موسيقى الربع صوت)
الموسيقى العربية وماحولها .




ارجو ان تكونوا قد استفدتم من هذا المعلومات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://academy.mousika.org
 
نبذة مختصرة عن الة الناى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
~*¤®§(*§ معهد الموسيقى العربية§*)§®¤*~ˆ° :: اقسام دراسات معهد الموسيقى العربية :: قسم تعليم الناى-
انتقل الى: